رئاسة الجمهورية تؤكد اهتمامها بالتدريب ورفع القدرات

 

أكد الدكتور/ عثمان يوسف كبر نائب رئيس الجمهورية اهتام رئاسة الجمهورية بالتدريب ورفع قدرات العاملين بمختلف مواقعهم خاصة وان الدولة تعمل علي اصلاح الخدمة المدنية الذي لايمكن ان يتم الا عبر التدريب المستمر والتأهيل.

جاء ذلك لدى مخاطبته اليوم ( الأحد ) الموافق 23/12/2018م بفندق السلام روتانا الجلسة الافتتاحية للمؤتمر العام السادس لاتحاد المدربين العرب ( الجمعية العمومية) – المؤتمر العربي الثاني عشر لادارة الموارد البشرية تحت شعار ( حوكمة الموارد البشرية ) الذي ينظمه المجلس الاعلى للتنمية البشرية والعمل بالخرطوم ، مؤكداً أهمية إتقان العمل بصورة مستمرة من اجل الاصلاح ، وأنه لابد من  وجود التدربب بالولايات خاصة وان التدريب يختصر الزمن ويجود الاداء ويقلل التكلفة.

من جانبه قال الفريق  اول شرطة هاشم عثمان الحسين والي الخرطوم  أن الولاية تتعهد بتوفير كل مايلزم حتي يتمكن المجلس الأعلي   للتنمية البشرية والعمل من أداء مهامه
مؤكداً الإهتمام بالتنمية البشرية باعتبارها أساس للتنمية .

وأضاف أن ولاية الخرطوم  لها مجهودات كبيرة خاصة في إنشاء المجلس الاعلى للتنمية البشرية والعمل بالاضافة الى تنفيذ برنامج الاصلاح من خلال تنفيذ التقييم الذاتي والذي سيتم تنفيذه في عدد 22 وحدة بولاية الخرطوم ونأمل أن تحقيق مزيد  من الجودة ، مؤكداً الاهتمام بتنفيذ توصيات المؤتمر من خلال الاوراق التي ستقدم حتى تعم الفائدة لتحسين الاداء .

فيما أشادت الوزيرة  الدكتورة/ ميادة سوار الدهب  رئيس المجلس الاعلى للتنمية البشرية والعمل بالولاية باهتمام رئاسة الجمهورية بمناشط المجلس خاصة أمر التدريب باعتباره  يسهم في مصلحة البلاد في مجال التنمية ويخدم المجتمع وذلك ضمن برنامج اصلاح الدولة .
وطالبت رئاسة الجمهورية بمزيد من الاهتمام في مجال التدريب خاصة تجربة الجدارات والتي حققت نسبة نجاح بلغت 95% مؤكدةً اهمية ربط المسار الوظيفي بالتدريب .

من جانبها قالت الدكتورة/ مريم الامام نائب امين مجلس الوحدة الاقتصادية بجامعة الدول العربية ان الجامعة تهتم بامر التدريب عبر التنمية البشرية مؤكدةً ضروة تضافر الجهود من اجل تحقيق التنمية البشرية عبر التدريب .

الدكتور / يوسف احمد خطابية – رئيس المدربين العرب قال ان العنصر البشري هو المحرك الاساسي لكل المشروعات التنموية .

كما أكد الدكتور/ عبد العاطي محمد خير – الأمين العام للمجلس الأعلى للتنمية البشرية والعمل على إهتمام حكومة الولاية بتدريب العنصر البشري بالولاية موضحاً أن المجلس قطع شوطاً كبيراً في مجال الحوكمة من خلال وضع قانون ومنهج واضح للتدريب إضافة إلى وضع لوائح لتنظيم المراكز الخاصة وإعتماد المدربين .

وأشار محمد خير أن المجلس وضع منهج للتدريب من خلال تحديد ٢٣ مسار تدريب يضم كافة التخصصات إضافة إلى ربط المسار الوظيفي بالتدريب ( الجدارات ) منوها أن هذا المنهج تم وضعه بواسطة خبراء في مجال التدريب من داخل وخارج السودان عبر ورش وملتقيات.

وأبان خير أن المجلس بدأ في تدريب منهج الجدارات للعاملين بالولاية في العام ٢٠١٨م مشيراً إلى أنه تم تدريب حوالي (١٤ ألف) موظف بالولاية موضحاً أن هذا المؤتمر يأتي لتعزيز برامج التدريب بالولاية من خلال الاستفادة من مخرجات وتوصيات المؤتمر والذي يشتمل على العديد من الأوراق العلمية بمشاركة خبراء ومختصين في مجال التدريب.

وتستمر اعمال المؤتمر لمدة يومين يتم خلاله تقديم عددا من الاوراق
العلمية وتسلم توصيات الملتقي للجهات المختصة.

إنضم لقناتنا

فيديو