نبذة عن الشراكات

تواجه الولاية العديد من التحديات في مجال بناء قدرات الكوادر البشرية وتحقيق الاستقرار الإقتصادي في ولاية الخرطوم، لذا يجب تظافر الجهود وترسيخ التعاون المؤسسي بين جميع الشركاء من أجل التغلب على هذه التحديات، حيث تشهد ولاية الخرطوم الآن حراكاً فاعلاً في مجالات إستقطاب دعم المانحين ، وانطلاقاً من السياسات العامة للقطاع الثقافى والاجتماعى ” تشجيع مبدأ الشراكة فى تمويل قطاع التنمية الاجتماعية والثقافية بين الحكومة القومية والحكومات الولائية والمحليات من جهة، ومؤسسات ومنظمات وجمعيات المجتمع المدني والقطاع الخاص من جهة اخرى” وتأكيداً لرؤية المجلس الأعلى للتنمية البشرية والعمل المتمثلة فى “قوى بشرية متميزة في منظومة مؤسسية فاعلة”  أٌنشأ المجلس إدارة الترويج والشراكات الخارجية وذلك اغتناماً لفرصة الإنفراج العالمي والإنفتاح الدولي للتعاون مع دولة السودان لتحقيق التنمية المستدامة عبر الشراكات الذكية الفاعلة وتشجيع الاستثمار الخاص وإعداد وبناء المشاريع التنموية وإيجاد مصادر متنوعة لتمويلها، والترويج لخدمات المجلس عبر الشراكات الذكية والزيارات الميدانية وكافة الوسائط المتاحة.

الرؤيا

إدارة فاعلة متميزة بشراكاتها الإستراتيجية

الرسالة

تعزيز القدرات التنافسية والإستثمارية وبناء شراكات ذكية للمجلس والترويج للخدمات وإعداد المشروعات التنموية وإستقطاب الدعم اللازم لتنفيذها

القيم

التميز – الثقة – المبادرة – المشاركة – التعاون – الصدق – الأمانة – المسئولية – الإبداع والإبتكار

إنضم لقناتنا

فيديو