معرض الخرطوم الدولي : التنمية البشرية والعمل تستعرض جهودها في مجال التنمية والتدريب والتطوير الاداري ونتظيم علاقات العمل

اختتمت فعاليات معرض الخرطوم الدولي – الدورة 37 بأرض المعارض ببري و شارك المجلس الأعلى للتنمية البشرية والعمل بولاية الخرطوم في المعرض  بفعاليات وأنشطة متعددة لإبراز  إنجازات ومنتجات المجلس في المجالات المختلفة وذلك برعاية الامين العام للمجلس الدكتور عبد العاطي محمد خير.

وأثنى الفريق ركن / أحمد عابدون حماد والي ولاية الخرطوم على جهود المجلس الأعلى للتنمية في مجال تدريب وتأهيل العاملين و ترقية الخدمات بالولاية.

ووقف والى الخرطوم  خلال زيارته برفقة عدد من المسؤولين بالولاية على جناح المجلس بمعرض الخرطوم الدولي على جهود المجلس  وانجازاته في مجالات عمل المجلس المختلفة ، مشيداً بجناح المجلس وتميزه فى عرض الأنشطة والفعاليات.

وأعلن الوالى إستمرار دعمه لجهود المجلس في مجال التدريب لترقية وتطوير أداء العاملين بالولاية.

أوضح الدكتور/ عبدالعاطي محمد خير – الأمين العام للمجلس الأعلى للتنمية البشرية و العمل بالولاية أن معرض الخرطوم الدولي أكد على جهود مؤسسات الولاية المختلفة في المجالات التنموية والخدمية وأنه عكس كافة ماتم أنتاجه في وزارات ومجالس وهيئات ومحليات الولاية في الزراعة والصناعة وغيرها.

وذكر عبدالعاطي أن عمل المجلس يتمثل في 4 محاور أساسية تشمل  التدريب المهني وبناء القدرات والتطوير الإداري والجودة والعمل مشيراً إلى أن جناح المجلس بمعرض الخرطوم عكس ماتم انجازه في مجال بناء القدرات وربط المسار التدريبي بالمسار الوظيفي و تدريب المعلمين والجدارات الاساسية للعاملين بالولاية والتطوير الإداري والجودة والتقييم الذاتى بالإضافة إلي برامج وانشطة مراكز التدريب المهني والتي تتمثل في أنتاج الطلاب في مجال الجلود والفندقة والسياحة والموبيليا والبناء والكهرباء والميكانيكا غيرها والعمل والسلامة والصحة المهنية والشراكات.

وأبان محمد خير خلال المعرض أن المجلس لديه مراكز للتدريب المهني ومهارات الاعمال موزعة على محليات الولاية المختلفة ، تم إنشاؤها بشراكة مع الاتحاد الاوروبي ومنظمة الكومسا ووكذلك مركز لتدريب المدربين تم بشراكة مع الوكالة التركية للتعاون والتنسيق ( التيكا) ومراكز أخرى تمت بالشراكة مع دولة ماليزيا.

وأضاف أن مراكز مراكز التدريب المهني تستهدف تدريب الطلاب النظاميين والخرجيين والمرأة والشباب وتمليكهم الحرف المهنية في كافة تخصصات التدريب المهني بالاضافة إلى وجود برامج خاصة بذوي الإعاقة.

وأكد أن تدريب وتأهيل العاملين بالولاية وتنمية وتطوير المجتمع من أولويات خطة  العام 2020م.

وشهد جناح المجلس بالمعرض زيارات كبيرة من المسئولين وتفاعل من الزوار مع أنشطة وفعاليات جناح المجلس وذلك لما يتفرد به  من منتجات مميزة عكست جهود ادارة المجلس خلال الفترة الماضي في تحقيق الأهداف الإستراتيجية والإختصاصات المتعلقة بتنمية القوى البشرية وذلك من خلال دوره في تأهيل قدرات العاملين وشرائح المجتمع المختلفة وربط المسار الوظيفي للعاملين بالمسار التدريبي وتنظيم عمل مراكز التدريب الخاصة والحكومية ودوره في بناء السلام الشامل والمستدام وذلك عن طريق تنمية الريف بتدريب الشباب ، المرأة والنازحين وتمليكهم الحرف المهنية وفي تطوير الخدمة المدنية وتحسين الخدمات وإصلاح أجهزة وفي تنظيم علاقات العمل والإستخدام والمساهمة في ضمان السلامة والصحة المهنية بالولاية وكذلك في تطبيق الحكومة الإلكترونية.