ختام فعاليات الدورات التدريبية لتدريب المدربين في قطاع ريادة الأعمال ونظام تدريب الجدارات

أختتمت يوم الأربعاء الموافق 1/5/2019 بقاعة منظمة اليونيدو بالخرطوم وبقاعة المركز السوداني التركي لتدريب المدربين فعاليات الدورات التدريبية في مجالي  ريادة الأعمال ونظام تدريب الجدارات ،  التي نظمها المجلس الأعلى للتنمية البشرية والعمل بولاية الخرطوم بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية ( اليونيدو ) في الفترة من ٤/٢٨ – ٥/١ / ٢٠١٩م.
وأوضح الدكتور/ عبدالعاطي محمد خير – الأمين العام للمجلس  لدى مخاطبته  ختام فعاليات دورة تدريب المدربين في مجال ريادة الاعمال ، أن جميع مراكز التدريب بالولاية مُهيئة بصورة كبيرة لتدريب الشباب في كافة قطاعات التدريب المهني المختلفة.
وأشار سيادته إلى أن المرحلة القادمة بالبلاد تتطلب ضرورة الإهتمام بقطاع ريادة الأعمال وتشجيع العمل الحر مبيناً أن هذا القطاع يعد أساس التقدم والتطور إضافة إلى أنه يعمل على تحسين المستوى المعيشي للأفراد.
وأكد محمد خير حرص المجلس على تدريب كافة فئات المجتمع وإعطاء قطاع ريادة الأعمال ما يستحقه من اهتمام ورعاية وتشجيع من أجل تعزيز هذا القطاع، ونشر ثقافة العمل الحر مما يسهم في دفع عجلة النمو الاقتصادي للبلاد مشيداً بجهود منظمة اليونيدو في تطوير التدريب المهني بالولاية.
و أبان الدكتور/ محمد السيد – مدير مكتب اليونيدو بالسودان أن هذه الدورات تعتبر بداية لمشاريع كبيرة تستهدف مراكز التدريب المهني بولاية الخرطوم من خلال تقديم مجموعة من المشروعات والبرامج المختلفة خاصة قطاع ريادة الاعمال والمشروعات وتدريب المدربين .
كما و أكد السيد/ ( R.K.B) – مدير مشروع الخرطوم لتطوير التدريب المهني لدى مخاطبته ختام دورة نظام تدريب الجدارات استمرار برامج التدريب والتطوير التي تستهدف قطاعات التدريب المهني مشيراً إلى ترتيب المزيد من البرامج داعياً المتدربين إلى الاستفادة القصوى منها ونشرها للجميع.
وبدوره قال الأستاذ/ حسن آدم – أمين أمانة التدريب المهني أن هذه الدورات تستهدف تدريب المدربين بمراكز التدريب المهني مشيراً إلى أهميتها . خاصة وأنها تستهدف تطوير التدريب وتأهيل المدربين بالمراكز ولكونها  جاءت بمشاركة كل المراكز بالولاية .
كما أشار السيد/ محمود تمال – مدير المركز السوداني التركي لتدريب المدربين إلى الإمكانات المادية والبشرية الكبيرة التي يذخر بها السودان داعياً المتدربين إلى ضرورة الإستفادة من برامج التدريب والتطوير وبذل المزيد من الجهود من أجل النهوض بالبلاد
ومن جهتهم أكد المتدربين على استفادتهم من هذه الدورات مشيرين إلى أنها انشأت لهم قيمة إضافية في مجال ريادة الأعمال ومجال نظام تدريب الجدارات مؤكدين  حرصهم على تعليم الطلاب ثقافة العمل الحر.
ودعا المتدربين في دورة ريادة الاعمال إلى ضرورة الإهتمام بقطاع ريادة الأعمال ونشر ثقافة العمل الحر وأنشاء اقسام لريادة الاعمال بجميع مراكز التدريب المهني إضافة إلى الاهتمام بالتدريب والتطوير المستمر لهذا القطاع.