تعاون مشترك بين المجلس الأعلى للتنمية البشرية والعمل ومنظمة اليونيدو لتطوير منتجات التدريب المهني

أكدت الوزيرة د. ميادة سوار الدهب- رئيس المجلس الأعلى للتنمية البشرية والعمل بولاية الخرطوم   حرصها على تطوير مراكز التدريب المهني بالولاية  وتحسين جودة منتجاتها أملاً في رفد سوق العمل الداخلية والخارجية بمنتجات ذات مستوى عالي من الجودة.

جاء ذلك لدى لقاءها بمكتبها اليوم ( الخميس ) وفد منظمة اليونيدو بحضور الأستاذ/ محمد السيد – ممثل منظمة اليونيدو بالخرطوم  والسيد ( R.K.P) مدير مشروع الخرطوم لتطوير التدريب المهني والأستاذ/ حسن آدم – أمين أمانة التدريب المهني بالمجلس.

وأشارت سيادتها إلى سعي مجلسها  للتوجه نحو الشراكة العالمية مع المنظمات العالمية لدعم التدريب المهني و الإستفادة من الخبراء العالميين وذلك من أجل تحقيق الجودة للمنتجات وتلقي التدريب المهني المحترف مشددةً على أهمية ترسيخ مفاهيم التدريب المهني وسط المجتمع ودوره في تحقيق التنمية المستدامة.

وأفادت ميادة سوار الدهب أن اللقاء يأتي في إطار الشراكة مع اليونيدو والإتحاد الأوربي في مجال التدريب المهني ومشروع الخرطوم لتطوير التدريب المهني.

 

من جانبه أشاد الأستاذ/ حسن آدم – أمين أمانة التدريب المهني بالمجلس بجهود اليونيدو في تطوير مراكز التدريب المهني وذلك عبر المشروع الخرطوم لتطوير التدريب المهني مشيراً إلي أن الشراكة مع اليونيدو اسهمت في تطوير وتحسين جودة التدريب بالمراكز.

هذا وقدم وفد اليونيدو خلال اللقاء  شرحاً مفصلاً ًحول البرامج والمشروعات التي تم تنفيذها في مشروع الخرطوم لتطوير التدريب المهني إضافة إلى الخطط والبرامج المستقبلية للمشروع.

إنضم لقناتنا

فيديو