رئيس المجلس التشريعي يدعو إلى تطبيق أنظمة الجودة والتميز في جميع المستويات

طالب صديق علي الشيخ – رئيس المجلس التشريعي بولاية الخرطوم بضرورة تطبيق أنظمة الجودة والتمير في جميع المستويات بالولاية ودعا إلى تنزيل برامج الجودة لجميع فئات المجتمع خاصة أصحاب المهن والحرف  وأن يعم التدريب في مجال الجودة لكافة فئات المجتمع.

وخاطب صديق اليوم الأحد بفندق القراند فيلا افتتاح فعاليات الإحتفال باليوم العالمي للجودة – ملتقى الجودة والتميز الثاني الذي ينظمه المجلس الأعلى للتنمية البشرية والعمل بولاية الخرطوم بالتعاون مع مركز توب كوالتي للتدريب تحت شعار ” تقييم – تحسين – تميز ” يومي 18 و19 نوفمبر2018م مشيراً إلى أن الإصلاح لا يتم إلا بالعمل الجاد والتميز.

وأثني سيادته على جميع مشروعات المجلس الأعلى للتنمية البشرية والعمل في مجال تطبيق نظام الجودة والتميز المؤسسي بجميع الوحدات بالولاية.

من جهته قال د/ جعفر أحمد عبد الله – ممثل والي الخرطوم قال أن الولاية قد اعتمدت نظام الجودة والتميز المؤسسي مسألة رئيسية وحتمية لإصلاح الدولة مشيراً إلى أهمية التطوير الإداري والجودة في إصلاح الخدمة المدنية .

ومن جانبها أكدت الوزيرة د/ ميادة سوار الدهب – رئيس المجلس الأعلى للتنمية البشرية والعمل بولاية الخرطوم على أهتمام مجلسها بتطوير ورفع كفاءة الموارد البشرية بالولاية في مجال الجودة.

ودعت ميادة إلى ضرورة سن القوانين والتشريعات المتعلقة  بتطبيق نظام الجودة بالولاية والإلتزام بها مشيرة إلى أن المجلس أودع قانون الجودة والتطوير الإداري لإجازة بالمجلس التشريعي .

وأوضحت أن المجلس تعنى من خلال برنامج إصلاح الدولة ب 4 محاور رئيسية والتي من أهمها التطوير الإداري والجودة مبينة أن هذا البرامج ستسهم في تحسين الخدمات المقدمة لإنسان الولاية.

وبدورة أوضح الدكتور/ عبد العاطي محمد خير – الأمين العام للمجلس أن مشروع التطوير الإداري والجودة  يستهدف 39 وحدة بالولاية مبيناً أن المشروع  تم تنفيذه في معظم الوحدات مشيراً إلى تميز ولاية الخرطوم في هذا المجال.

وأبان محمد خير أن المجلس درج على الإحتفال باليوم العالمي للجودة بصورة مختلفة من خلال تنظيم ملتقى يضم الخبرات والمختصين مدراء الجودة بكل الوحدات بالولاية منوهاً أن المجلس وضع برامج واضحة في هذا المجال  وأن هنالك تقييم مستمر لأداء كل المؤسسات حيث بدأنا بانفسنا وسشمل  كل الوحدات بالولاية وذلك بهدف الاصلاح والتجويد .

كما قالت الأستاذة/ أسماء حسن أمينة التطوير الإداري والجودة بالمجلس أن مشروع التقييم الذاتي تم تنفيذه في 24 وحدة بالولاية من أصل 42 وحدة ستكتمل بنهاية هذا العام.

وأشارت إلى أن المشروع تم تنفيذه بواسطة خبراء ومختصين من خلال أسس علمية ومنهجية.

إنضم لقناتنا

فيديو