وزارة التنمية البشرية نجاحات مستمرة وتميز متفرد بمعرض الخرطوم الدولي

إنطلقت يوم الاثنين الموافق 22/1/2018م  بأرض المعارض ببري فعاليات معرض الخرطوم الدولي في دورته رقم 35 بتشريف  النائب الاول لرئيس الجمهورية وبمشاركة 21 دولة و680 شركة محلية وعالمية ، وتعتبر وزارة التنمية البشرية والعمل بولاية الخرطوم أحد أهم المؤسسات المشاركة من  ولاية الخرطوم عبر جناحها المميز الذي نال جائزة لدورتين متتاليتين و عكست نموزجا متفرداً في المشاركة من خلال  آليات عرض مبتكره وحديثة عبر  خلالها عدد من زوار الجناح من المسئولين والمواطنين عن إعجباهم بما شاهدوه ويرجع نجاح هذا الجناح  الي مجهودات مقدرة تحت إشراف الوزير والمدير العام للوزارة عبر متابعتهم المباشرة واللصيقة التي أسهمت في تذليل كل العقبات لإنجاح مشاركة الوزارة ،  وتميزت الوزارة عبر مشاركتها  بمراكز التدريب المهنى متمثلة فى قسم التجميل وقسم التبريد والتكيف وقسم الاثاث والموبيليا وقسم الفندقة  كما جاءت مشاركة الادارة العامه للعمل عبر معمل متحرك يشمل عدة تخصصات وكان التدريب الجيد أحد عوامل نجاح الوزارة بمعرض الخرطوم في دورته الحالية والدورات السابقه  وقال وزير التنمية البشرية والعمل بولاية الخرطوم الدكتور جعفر أحمد عبدالله ان الولاية اضافت جناحا جديداً بمعرض الخرطوم الدولي خاصا بالوزارة متمثلاً ذلك فى اكاديمة الخرطوم للعلوم الإدارية  وذلك لعكس أوجه النشاطات التي تقوم بها الوزارة المتمثلة في مراكز التدريب الموزعة على كافة محليات الولاية وغيرها من الأنشطة الموجودة فيها من خدمات تنموية وغيرها من النشاطات. وأشار سيادته  على هامش إفتتاح الدورة 35 للمعرض وزيارة النائب الاول  لرئيس الجمهوريه ورئيس مجلس الوزراء القومي الفريق أول ركن: بكرى حسن صالح لجناح الولاية أن هنالك حوالي 23 من التخصصات الموجودة بالـ7 مراكز بولاية الخرطوم مؤكداً أهمية المشاركة من أجل الترويج والتثقيف والتعريف بمهام وأهداف تلك المراكز وأن الوزارة الآن بصدد توسيع هذه المراكز ليصل عددها إلى 11 مركزاً لتغطية مختلف المناطق الطرفية بالنسبة للولاية .
مؤكداً علي  أهمية المشاركة بالنسبة للولايات لعكس الأنشطة الموجودة  وإمكانيات الولاية والفرص المتاحة بها لإحداث فرص التعاون التجاري وتوقيع شراكات في الصناعات التحويلية وعقد الصفقات . وفيما يتعلق بتغيير السعر التأشير للدولار الجمركي واثره على حجم المشاركات في الدورة بالنسبة للدول قال الوزير أن هنالك تفهمات من الجمارك والكثير من التسهيلات للمشاركين لإدخال منتجاتهم وإيصالها لأرض المعارض وعرضها لإحداث فرص التعاون الإقتصادي خصوصاً إن قرار رفع الحظر الإقتصادي إنعكس بصورة إيجابية على هذه الدورة مما أدى لمشاركة جديدة لبعض الدول .
وقال المدير العام لوزارة التنمية البشرية والعمل بالخرطوم الدكتور عبد العاطي محمد خير إن مشاركة الوزارة تأتي هذا العام بصوة مختلفه وحديثة تواكب المستجدات وذلك من خلال طرق العرض وتقديم الشرح للزوار بالاضافة الي مشاركة أقسام وإدارات مختلفة من الوزارة مثل التدريب والتدريب المهني  والصحة والسلامة المهنية ،  مؤكداً على جاهزية الوزارة بعدد من البرامج خلال العام 2018م تخدم كل إنسان الولايه تحت منظومة برامج الولاية الداعية للإنتاج والانتاجية .معلناًإستمرار البرامج فى الوزارة الى مابعد معرض الخرطوم الدولي .كما أشار الي أن المعرض زاره النائب الأول لرئيس الجمهورية ووزير التجارة وعدد من المسئولين في يومه الأول داعياً جميع المواطنين  الى زيارة جناح الوزارة بمعرض الخرطوم ، مشيداً بكل من أسهم بإخراج جناح الوزارة في المعرض بالصورة التي تليق وتجذب الجمهور . وأشار عبد العاطي الي أننا نسعي الي مواصلة التميز للمرة الثالثة وذلك من خلال الامكانيات التي تحتويها الوزارة وطرق عرضها الحديثه بالإضافة إلي المشاركات الجديدة التي تعرض لأول مره مما يسهم في الوصول الي غاياتنا المنشودة .
فيما قال رئيس لجنة معرض الخرطوم الدولي بالوزارة  الأستاذ عوض صديق أنه تم بذل جهود كبيرة خلال الفترة الماضية وبلوره رؤي عديدة أدت الي خروج جناح الوزارة بمعرض الخرطوم الدولي بهذه الحلة الزاهية ، ،وتجدر الاشارة الى  استمرار المعرض سبعة أيام، وتنظمه الشركة السودانية للمناطق والأسواق الحرة.

إنضم لقناتنا

فيديو