انطلاق دورة أصول البناء والتحصين الفكرى

      أكد الأستاذ التاج محمد عثمان ، الأمين العام للمجلس الأعلى للدعوة والإرشاد بولاية الخرطوم علي أهمية التدريب والتأهيل المستمرين للأئمة والدعاة، مبينا أنهم شريحة لها تأثيرها الكبير علي المجتمع. ووجه الأستاذ التاج – لدي مخاطبته صباح اليوم إفتتاح “دورة أصول البناء والتحصين الفكري” بقاعة التدريب بالمجلس  وجه – الأئمة والدعاة المشاركين في الدورة التدريب بضرورة الإستفادة القصوي مما يقدم خلال الدورة لأهمية الموضوع ، مشيدا بنهج التدريب التخصصي الذي يخرج كوادر مؤهلة. فيما ابان البروفسير إبراهيم نورين ، مدير مركز أبحاث الرعاية والتحصين الفكري أهميه دراسة أصول البناء والتحصين الفكرى لشريحة الأئمة والدعاة باعتبارهم شركاء  في هذه القضية ، مشيرا إلى تأثيرهم الكبير علي شرائح المجتمع وحمايتها. من جانبه أشاد الأستاذ عامر عباس مدير الإدارة لتنمية القدرات بوزارة التنمية البشرية والعمل بنهج المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد بولاية الخرطوم في التخطيط والتدريب لمنسوبيه من شريحة الأئمة والدعاة، مؤكدا استمرار وزارته في التدريب التخصصي بمايخدم كل شريحة في مجالها لينعكس ذلك تطويرا للأداء. وأوضح الأستاذ محمد صالح آدم ، مدير الإدارة العامة للتوجيه والإرشاد بالمجلس الأعلى للدعوة والإرشاد أهمية مثل هذا التدريب في ظل التكالب الكبير الذي يواجه الأمة والمجتمع الإسلامي، مبينا أنها من الدورات ذات الموضوعات الفكرية المتجددة، مرحبا بكل المشاركين في الدورة، موجها الأئمة والدعاة بضرورة الانتظام بغية الاستفادة القصوى مما يقدم. يذكر ان الدوره نظمتها وزارة التنمية البشرية والعمل والمجلس الأعلى للدعوة والإرشاد ومركز أبحاث الرعاية والتحصين الفكري ومركز مبارك قسم الله للتدريب وتستمر لمده 4 ايام

إنضم لقناتنا

فيديو