الجانبان السوداني والتركي يفتتحان قسم الخياطة بمركز تدريب المدربين السوداني التركي بالحلفايا

إفتتح الجانبان السوداني والتركي بمركز تدريب المدربين السوداني التركي بالحلفايا قسم الخياطة والتطريز الذي يشكل إضافة حقيقية لعمل المركز.

مثل الجانب السوداني الدكتور/ جعفر أحمد عبدالله – وزير التنمية البشرية والعمل بولاية الخرطوم وعن الجانب التركي الدكتور/ سردار شام مدير مؤسسة التعاون والتنسيق التركية (تيكا ) بدرجة وزير.

وقال الدكتور/ جعفر أحمد عبدالله أن إفتتاح هذا القسم يسهم في تطوير الأداء بصورة أفضل حيث يوجد بالمركز عشرة أقسام وكل قسم به أفرع وأهمها الميكانيكا والكهرباء والتكييف والتبريد والموبيليا والنجارة واللحام وغيرها ، مشيرا الي أن المركز يوجد به خريجين من مختلف الجامعات يتلقون دورات قصيره وطويلة في مختلف المجالات ومن الطلاب الذين امتحنوا الشهادة الثانوية أو الأساس ، وأن الجانب العملي بالمركز أكثر من النظري ويتم إختبار الطلاب بعد إكمال ساعات التدريب التي تمتد أحيانا بين 90 و100 ساعة تدريب .

وأشاد الوزير بالجهود التركية في دعم التدريب كما وقف الوفد علي كل أقسام المركز المختلفة ووعد بإكمال النواقص الموجودة بالمركز من أجل تأهيل المتدربين بالإضافة إلي توفير كادر تعليمي مؤهل حيث يكون الخريجين علي إلمام تام بكل المهن المختلفه من أجل الدخول الي سوق العمل ومواجهة التنافس .

من جانبه قال الدكتور عبد العاطي محمد خير- المدير العام لوزارة التنمية أن القسم يعتبر الأهم حيث قدمت مؤسسة التعاون والتنسيق التركية (تيكا) دعماً مقدراً لتطوير التدريب المهني والذي يصب بدوره في تنفيذ شعار الولاية في زيادة الإنتاج والإنتاجية ، مشيراً الي أن هنالك تعاون مع عدد من الجامعات مثل الخرطوم والسودان والمستقبل والكثير من المصانع خاصة وأن المركز يحتوي علي أقسام مختلفة ومعدات بمواصفات عالمية ، مشيرا الي الاقبال الكبير علي المركز من قبل المتدربين .

وثمن عبدالعاطي مجهودات دولة تركيا التي ظلت دوما تعمل من اجل تقديم الدعم لمختلف المشاريع بولاية الخرطوم خاصة في مجال التدريب المهني .

ويعتبر مركز تدريب المدربين السوداني التركي أحد أهم المراكز بولاية الخرطوم حيث يقدم فرص للطلاب بمختلف مراحلهم الدراسية من اجل التدريب في مختلف المهن مما يسهم في تحقيق خطة وأهداف ولاية الخرطوم في زيادة الإنتاج والإنتاجية باللإضافة الي رفد سوق العمل الداخلي والخارجي بكوادر مؤهلة ، وأن وزارة التنمية البشرية والعمل بالخرطوم وضعت خطة طموحه بواسطة خبراء ومختصون لباقي العام الحالي عبر تكثيف العمل من أجل أن تكون مراكز التدريب المهني بولاية الخرطوم مؤهلة لتقديم الخدمات في مجالات صيانة السيا رات وصناعة الأثاثات المكتبيه والاجلاس للمدارس وغيرها لجميع المؤسسات بولاية الخرطوم والولايات الاخري مما يمثل نقلة نوعية تشهدها مراكز التدريب المهني في البلاد.

إنضم لقناتنا

فيديو