في ختام ملتقي الجريمة الالكترونية والتزوير التوقيع علي مذكرة تفاهم بين وزارة التنمية البشرية والاتحاد العربي

اختتم ملتقي الخرطوم لمكافحة التزوير والتزييف والجريمة الإلكترونية الذي نظمته وزارة التنمية البشرية والعمل بولاية الخرطوم بالتعاون مع مركزالتقانة للتدريب والتنمية البشرية وشركة السودان لمطابع العملة اعماله واصدر توصياته والتي استمر لمدة ثلاثة ايام ، حيث تم التوقيع علي مذكرة تعاون بين وزارة التنمية البشرية والعمل والمركز العربي لمكافحة الجريمة تهدف الي ضرورة مضاعفة التدريب وتاهيل الكوادر واقامة ورش تدريبية للعاملين في هذا المجال وفقا للاسس العلمية العالمية .
وقال الدكتور عبد العاطي محمد خير المدير العام لوزارة التنمية البشرية والعمل بولاية الخرطوم أن الورشة تم خلالها تقديم عدد من الأوراق العلمية بواسطة خبراء من المركز العربي لمكافحة الجريمة ، مضيفاَ أن مثل هذه الدورات تسهم بصورة فاعلة في تطوير المقدرات لمكافحة الجريمة والإلكترونية والتزوير والتزييف التي أصبحت تشكل هاجس لكثير من الدول مما اثر سلبا علي الاقتصاد .
وطالب سيادته بضرورة الاستفادة من الخبراء السودانيين الذين يعملون في عدد من المواقع خاصة المركز العربي لمكافحة التزوير وذلك بهدف تاهيل وتدريب الكوادر العاملة في مجال مكافحة الجريمة ، خاصة وان السودان يتمتع بخبراء مقتدرين ومؤهلين يمكن ان يسهموا بصورة فاعلة في الحد من ظاهرة التزييف والتزوير ومكافحة الجريمة الالكترونية .
واضاف المدير العام ان ختام الملتقي خاطبه ممثل والي الخرطوم البروفيسور محمد حسين ابوصالح ووزير التنمية البشرية والعمل الاستاذ اسامة حسونة ومديرة المركز العربي لمكافحة الجريمة والتزوير والتزييف الدكتور نوال الصباح ، كما شارك خبراء من مصر وفلسطين وغيرها من الدولة العربية في تقديم الاوراق العلمية، وان من اهم المؤسسات التي شاركت في الملتقي الشرطة والامن ووزارة المالية وعدد من البنوك ومؤسسات ذات علاقة بمكافحة التزوير والتزييف والجريمة الالكترونية ، واستمرت في الفترة من 5 وحتي 7-2-2017م بدار الشرطة ببري ، مشيدا بدور مركز التقانة للتدريب والتنمية البشرية الذي اسهم بصورة كبيرة في انجاح هذا الملتقي من خلال التنسيق الجيد والترتيب المنظم.

إنضم لقناتنا

فيديو