والي الخرطوم يوجه بزيادة عدد الطلاب بمراكز التدريب المهني

وجه والي الخرطوم الفريق اول ركن مهندس / عبد الرحيم محمد حسين بزيادة عدد طلاب التدريب المهني بمركز تدريب الحلفايا من 300 الي 600 لاستيعاب الطلاب والشباب بعد التخريج من الجامعات لاكسابهم مهن ومهارات توفر لهم فرص عمل وترفد سوق العمل بكوادر مؤهلة ، بالاضافة الي وضع خطة واضحة للتدريب تلبي احتياجات السوق وأن يكون نظام التدريب بالمراكز صباح ومساء حتي تتاح الفرصة لأكبر عدد من الطلاب .جاء ذلك لدى زيارته اليوم يرافقه وزارء التنمية البشرية والمالية والصناعة والتنمية الاجتماعية ومعتمد بحري لمركز تدريب الحلفايا ومركز تدريب المدربين مؤكدا ضرورة الاستفادة من مراكز التدريب المنتشره بجيمع محليات الخرطوم لتأهيل وتدريب الطلاب، حيث تلقي الوالي شرحا وافقيا عن سير العمل بمراكز التدريب والاقسام المختلفة وعدد الطلاب ومدى تلبية الصناعات لسوق العمل .
واشاد الوالي بالدور التركي في تقديم الدعم اللازم من خلال توفير الكادر القادر علي توصيل الرسالة مضيفا ان الولاية تحتاج الي عدد من المراكز لتوفير فرص تدريب لكل طالب وشاب خاصة وان الوظائف لاتستوعب كل الخريجين مما يتطلب ايجاد بدائل وان التدريب هو البديل خاصة خريجي الجامعات من الكليات النظرية حتي تكون لديهم مهنة تسهم في توفير سبل عيش كريم لهم. وطالب الوالي بضروة ان يعمل مدراء مراكز التدريب المهني بضروة ايجاد أسواق لتسويق منتجاتهم مؤكدابالاضافة الي منح فرص لهذه المراكز لتصنيع اجلاس المداري لم وذلك من اجل النهوض بمراكز التدريب حتي تكون واجهة لكل الطلاب في المستقبل .من جانبه قال وزير التنمية البشرية والعمل بولاية الخرطوم الاستاذ اسامة حسونة ان هذه الزيارة تاتي ضمن برامج الولاية في الوقوف علي مراكز التدريب للنهوض بالتدريب المهني خاصة وانه يمثل اساس الانتاج ، مؤكدا ان الوزارة تعمل من اجل ان تسهم المراكز في الانتاج حسب خطة الولاية . وطالب الوزير بضورة التوجه الي التعليم المهني الذي يمثل اساس التطور خاصة وان السودان صاحب ريادة في مجال التدريب المهني منذ فترة طويله وهذا يتطلب العمل بصورة مشتركة مع جميع الشركاء حتي يكون هنالك كوادر مؤهلة تلبي احتياجات سوق العمل .فيما قال الدكتور عبد العاطي محمد خير المدير العام لوزارة التنمية البشرية والعمل بالولاية ان المراكز منتشرة بولاية الخرطوم تبلغ اربعة بالاضافة الي مركز التركي وان الوزارة ستعمل خلال خطة العام المقبل 2017 وهو عام التدريب المهني من خلال تدريب اكبر عدد من الطلاب وانهم سيتخرجون بجدارات ممتازة تجعل من الطالب مؤهل للدخول الي سوق العمل .واضاف عبد العاطي ان هنالك شراكة مع وزارة التنمية الاجتماعية لتمليك كل المتدريبن وسائل عمل وفقا للتخصص ، مضيفا ان ولاية الخرطوم ساهمت بتوفير3 مليون دولار لدعم البني التحتية بالاضافة الي اكثر من 11 مليون يورو قدمت من الاتحاد الاوربي ، مؤكدا ان مراكز التدريب ظلت تحافظ علي بنيتها التحتية من اجل تقديم افضل الدورات وفقا للمعايير الدولية بواسطة خبراء ومختصين في مختلف اقسام التدريب . وأشاد معتمد محلية بحري بالجهود التي تقوم بها ولاية الخرطوم ممثلة في وزارة التنمية البضرية والعمل في تطوير مراكز التدريب حتي تقوم بدورها كاملا في توفير فرص للطلاب بمختلف التخصصات ، مضيفا ان محلية بحري ستنال فرص تدريبية خلال العام المقبل لعدد 300 من البنين و50 من البنات في مختلف التخصصات.

إنضم لقناتنا

فيديو