التنمية البشرية بولاية الخرطوم /قوانين وتشريعات تضبط عمل المرأة ليلاً

أكد الأستاذ / أسامة حسونة – وزير التنمية البشرية والعمل بولاية الخرطوم علي ضرورة مشاركة المرأة في المجالات الحياتية المختلفة نسبة لحوجة بعض قطاعات المجتمع لنوع معين لاتصلح له سواها مثال العمل في المجالات الأمنية التي تختص بالمرأة وأعمال الطب والتمريض والقبالة . حيث أشار سيادتة إلي وضع قوانين وتشريعات خاصة تقنن عملها وحبذا لو كانت هي من تضع لنفسها هذة القوانين . وجاء ذلك لدي مخاطبتة صباح اليوم الخميس أعمال ورشة:( أثر عمل المرأة ليلاً في كلٍ من القطاعات العام والخاص والهامشي الحر ) بمركز دراسات المجتمع (مدا) التي تنظمها وزارة التنمية البشرية والعمل – ولاية الخرطوم وتحت رعاية سيادتة ، بحضور الأستاذ / عامر عباس – مدير الإدارة العامة للعمل، كما إستهدفت الورشة الإدارات التنفيذية الولائية والإتحادية والعاملين بمنظمات المجتمع المدني ،حيث قدمت الورشة ورقتين أحداها في الجانب الإجتماعي ناقشتة د/ فائزة علي إبراهيم ، والأخري تخص الجانب القانوني ناقشتة أ/ هدي عبدالله النعمان . وأشار حسونة إلي أن المرأة يكتب لها التفوق في كل مجال ترتادة لذا نعول عليها كثيراً للمساعدة في البنية التحتية وترميمها ،ولابد من إيجاد الحماية لها ي أماكن العمل مع مراعاة طبيعتها التي فطرها الله عليها . وأضاف قائلاً أن المفاهيم السائدة في المجتمع والمعتقدات السالبة لعملها ليلاً التي تنتشر في المجتمع لابد من تغيرها وتصحيح هذه النظرة وتهيأة الضوابط اللازمة لها من الأسرة والمجتمع والسلطات الحاكمة . وفي سياقٍ متصل نادت الورشة بضرورة خلق أساليب حديثة تتم من خلالها مواكبة المتغيرات التي تطرأ علي المجتمع والمساعدة في حل المشكلات الحالية بإنشاء مؤسسات حديثة

إنضم لقناتنا

فيديو